تحرش بفتاة بالشارع وهكذا فعلو به الاهالى لن تصدق !

طالب فى الشهادة الثانوية يريد أن يصاحب فتاة كما يرى من أصدقائه اغلبهم لديه صديقة ولكنه أختار فتاة جميلة تربت على عدم مصاحبة الشباب أثناء سيرها لكى تأخذ الدرس كما هو المعتاد أوقفها بالشارع
وكان يريد أن يعطيها رقم موبيله وصارحها أنه يريد أن يتعرف بها ويخرج معها وظن أن تلك الفتاة ستفرح كثيرا خاصة أن هذا الطالب ثرى ومن سكان منطقة الزمالك وتفاجىء بها ترفض طلبه وتمشى وحزن كثيرا ذلك الطالب المدلل كيف لفتاة ان ترفض أن تحبه وهو الشاب الوسيم الثرى وفى يوما أنتظر حتى تنتهى من درسها وتخرج وركبت الموصلات من  الزمالك لمنقطها وهى منطقة امبابة وركب معها المواصلة دون أن تدرى أو تلاحظ ووجدها ساكنة فى منطقة امبابة وقبيل أن تصل لبيتها اوقفها
لكى يتحدث معها و لكنه رفضت فلعب الشيطان بعقله ومسك يدها وحاول أن يتحرش بها وعلت الفتاة صوتها ليتجمع اولاد عمها حيث أنهم يمتلكون أحدى المحلات ويعملون بها وقاموا بضربه واوقفهم رجلا من اهل الحى قائلا لا تمدوا أيديكم عليه ولكن أربطوه فى تلك الشجرة واتصلوا بوالده لكى يجىء يأخذه وبالفعل ربطوه واخذوا رقم تليفون والده واتصلوا به لكى يأخذه وبالفعل تم ذلك وجاء والده ووجد ابنه يبكى بعدما صوره اهالى الحى على موبيلاتهم ووعدوه ان ينشروها على مواقع التواصل الاجتماعى و
عنفهم والده وهم ردودا عليه بان ابنه قام بالتحرش اللفظى والجسدى بابنة منطقتهم واخذ الرجل ابنه بعدما تعلم الشاب بعدم معاكسه بنات بعد اليوم.

التعليقات
0 التعليقات